الموت

رحلت لميعة أول أمس الجمعة في (الـ18 من حزيران) عن عمر ناهز الـ92 عاماً في الولايات المتحدة الأميركية التي عاشت فيها رحلة الاغتراب منذ أواخر سبعينيات القرن الماضي،

لا يكاد يمر يوم دون حادثة لإطلاق رصاص عشوائي تتسبب بإصابة أحدهم في سوريا، يحصل هذا في مختلف المناطق التي تسيطر عليها سلطات الأمر الواقع، لدى النظام وفصائل المعارضة في الشمال وقوات سوريا الديمقراطية أيضا، وإن بدرجات متفاوتة.

"أنّو شلون بدن يودونا ع الموت ونحن هربنا من الموت"
لاجئ سوري يضرب عن الطعام في الدنمارك واعتصام أمام مقر البرلمان في كوبنهاغن

يوارى جثمان الأمير البريطاني فيليب، زوج الملكة إليزابيث الثانية السبت، الثرى في جنازة "احتفالية" بقصر "وندسور".
" تعيش وتاخد عمر" بهذه الكلمات حاولت أن أواسيه بمصابه وأنا أعرف أنها ربما لا تجدي نفعاً وأنها مجرد لغو اعتدنا على تكراره.