المنطقة الشرقية

ينبغي للولايات المتحدة أن تنهي حالة التأرجح حيال سوريا وأن تقف إلى جانب حلفائها، بناء على الانتصارات التي حققتها إدارة ترامب.
في الوقت الذي تلقي فيه العلاقات الأميركية مع إيران وتركيا وروسيا وإسرائيل بظلالها على سوريا، لا أحد يرجح أن يقوم بايدن بزيادة رأسماله السياسي في سوريا.