المعتقلون

قالت مصادر لموقع تلفزيون سوريا إنّ المظاهرات ضد "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) في ريف دير الزور الشرقي، ما تزال مستمرة لليوم الثاني على التوالي..
خلفَ قضبان الطّاغية المستبدِّ آسادٌ ترسفُ في القيدِ، وفي عتمةِ الزّنازين ترتيلٌ خفيٌّ ينير المكان، وعلى جدرانِ السّجن تُرسَمُ لوحةُ الثّبات الأشمّ المعجون بألم الخذلان، وفي غرف التّحقيق يسيلُ الوجعُ والقهرُ أنهارًا لا تنقطع.
يُعدُّ ملف (المعتقلين والمفقودين) من أبرز القضايا السورية من حيث الحضور والأهميّة، نظراً لتداعياته الموجعة والمزمنة لدى شريحة كبيرة من المواطنين، وفيما تتفاقم هذه القضية يوماً بعد يوم،
ماذا يمتلك مثل هؤلاء في عالمهم الصغير الضئيل، المحدود، المسقوف برضا رجال النظام تسلسلياً، من أصغر عنصر في رجال الأمن، وصولاً إلى أعلى الهرم السلطوي
لعل قضية المعتقلين والمغيّبين في سجون الأسد هي إحدى القضايا المتفرّدة التي لا أحد يملك حقّ طيّها أو تجاوزها أو إسقاطها بالتقادم، ليس لأن هذه القضية تملك أوراقاً بالغة القوّة تشكّل ضغوطاً مباشرة على نظام الأسد فحسب،