المعارضة السورية

أعلن الائتلاف الوطني المعارض إلغاء قرار إحداث المفوضية الوطنية للانتخابات، بعد تعليق عملها في وقت سابق.
ولعل المصالحة الخليجية التي جرت الأسبوع الماضي، وما يمكن أن تفتحه من آفاق لمصالحة تركية-عربية هو المتغير الكبير الوحيد الذي يمكن أن يحدث الحلحلة المنتظرة داخل هيئة التفاوض
حذّر نائب المبعوث الأميركي الخاص لهزيمة "تنظيم الدولة"، بيل روبوك، من أنه "إذا لم تفعّل الولايات المتحدة المزيد من المساعدة على تحقيق الاستقرار في شمال شرقي سوريا، فقد يعاون تنظيم الدولة على الظهور".
تناقلت وسائل التواصل الاجتماعي خلال الأسبوع الجاري مضمون (وثيقة – ورقة ) قام بإنتاجها وصياغتها مركز حرمون للدراسات المعاصرة، وتتضمن الورقة مبادرة لإعادة النظر في التشكيلات السياسية السورية المعارضة، ولعلّ المعني بهذه التشكيلات على وجه الحصر
من الطبيعي أن يستقبل السوريون خبر المصالحة الخليجية التي أنجزت في (قمة العلا) مؤخراً بتفاؤل واهتمام شديدين نظراً لأهمية هذا الحدث واليقين بانعكاساته الإيجابية على القضية السورية.