المشافي

في 25 تشرين الأول 2016 قامت وزارة الدفاع الروسية بتنظيم مؤتمر صحفي ادعت فيه أنها لم تقصف مستشفى الصاخور في حلب الذي تم تدميره من قبل الطيران الروسي في مطلع شهر تشرين الأول 2016.
الجمعية الطبية السورية الأميركية – سامز تعلن اليوم الثلاثاء، توقيف العمليات الباردة وعمل العيادات التخصصية في مشفى مدينة إدلب بسبب استهداف كوادرها من قبل قوات النظام.
حملت أخبار انتشار وباء كورونا في الصين تفصيلاً إيجابياً يُضاف إلى عديد من التفاصيل السلبية. فقد استطاعت السلطات المحلية أن تبني مشفى يتسع لألف سرير وإدخاله في الخدمة خلال عشرة أيام.
ستيفان دوغريك المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة يعلن أن لجنة التحقيق الداخلية الخاصة بتعرض منشآت طبية للقصف في سوريا، طلبت مزيداً من الوقت للانتهاء من أعمالها.

تناقش حلقة لم الشمل في فقرتها الرئيسية "شوصار" استهداف النظام للمشافي والمراكز الصحية في إدلب

تقديم:
آسيا هشام - نور الجابر