المدارس التركية

أبهر مدرّس سوري الأتراك بطريقة تدريس ابتكرها وكان أول من استخدمها في المدارس التركية.. إليك قصته.

"سلوى" معلمة سورية تُعلّم في تركيا منذ عام 2016، وهي تحمل الشهادة الثانوية (بكالوريا) وحاصلة على شهادة (تومر) في اللغة التركية، وتعمل حالياً كمترجمة في التربية، تم تبليغها عن طريق مديرها المباشر بقرار الاستغناء عنها كونها لا تحمل شهادة جامعية، بحسب ح
يعاني الأطفال داخل سوريا من تردّي التعليم، فضلاً عن غياب البنية التحتية التي تجعل تلك العملية ممكنة.
أعلن برنامج "دمج الأطفال السوريين في نظام التعليم التركي (PICTES)" عن تقديم منح دراسية للطلاب السوريين الخاضعين لـ الحماية المؤقتة، ممن يدرسون في مدارس الأناضول/ الثانوية المهنية والتقنية، ومراكز التدريب المهني في العام الدراسي 2020-2021.
قال وزير التربية والتعليم التركي، ضياء سلجوق إن "امتحاناً واحداً على الأقل، سيجري وجهاً لوجه لطلاب المدارس في تركيا".