اللاجئون السوريون في لبنان

بحث وزير الشؤون الاجتماعية والسياحة في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية رمزي مشرفية مع وزير الإدارة المحلية التابعة للنظام حسين مخلوف إعادة اللاجئين السوريين في لبنان إلى الأراضي السورية.
قال الممثل الأعلى للشؤون الخارجية ونائب رئيس المفوضية الأوروبية، جوزيب بوريل، إن "15 من آذار الحالي، سيصادف للأسف مرور عشر سنوات على بدء الأزمة السورية"، معتبراً أنها "ذكرى مأساوية".
اعتبر نائب الأمين العام لـ "حزب الله" في لبنان، نعيم قاسم، أن الأزمة الاقتصادية في لبنان مسؤولية اللاجئين السوريين، مشيراً إلى أن ضغطاً دولياً يعمل على منع عودتهم إلى بلادهم.
خلّفَ انفجار مرفأ بيروت 4 من آب 2020، وهو آخر حلقات مسلسل انهيار الاقتصاد اللبناني، الآلاف من الشبّان السوريين العاطلين عن العمل والمحرومين من أبسط متطلّبات الحياة
يحتمل إصابة أكثر من ثلاثة أرباع اللاجئين السوريين بأعراض خطيرة تتصل بالصحة العقلية، وذلك بعد عشر سنوات على الحرب التي عصفت ببلادهم.