الكهرباء السورية

خرج العشرات اليوم الثلاثاء، بمظاهرة في مدينة الباب بمحافظة حلب التي تسيطر عليها فصائل الجيش الوطني السوري، احتجاجاً على سوء الخدمات الأساسية في المدينة.
أصدرت محافظة دمشق اليوم الأحد قراراً بتعديل أوقات فتح وإغلاق الفعاليات الاقتصادية والأسواق التجارية، وذلك بعد مرور نحو أسبوع على تحديد أوقات الفتح والإغلاق.
أطلقت صفحات موالية على مواقع التواصل الاجتماعي، حملة منددة بالانقطاع المستمر للتيار الكهربائي داخل مختلف مناطق سيطرة النظام، واصفةً ما يحدث بـ "جريمة بحق الإنسانية".
منذ نحو ثلاثة أعوام، كان الدخول في مشاريع بناء ضخمة في سوريا هدفاً إيرانياً تم السعي إليه بشكل حثيث رغم المطبات والعقبات التقنية والاقتصادية العديدة التي تقف في طريق حصول المقاولين الإيرانيين وشركاتهم الخاصة على حصة في سوق الإسكان السورية.