الفساد في سوريا

تظاهر عشرات المدنيين والناشطين في مدينة القريا بالسويداء، اليوم الجمعة، في الذكرى الـ 39 لوفاة سلطان باشا الأطرش القائد العام للثورة السورية الكبرى.
بدأت محكمة الجنايات الثالثة التابعة لنظام الأسد، المختصة بالقضايا المالية والاقتصادية في دمشق، محاكمة مسؤولين ومديرين عامين وهيئات، في قضايا فساد، منها الغش بالتعاقد، والاختلاس، وهدر المال العام، بعد أن اختلسوا 1.8 مليار ليرة بالتواطؤ مع تجار.
قالت رئيسة جمعية حماية المستهلك التابعة للنظام في دمشق سراب عثمان، "إن الارتفاعات الحاصلة في الأسعار، جنونية ولا تطاق، وباتت تتبدل وترتفع عدة مرات في اليوم الواحد، وتقابل كل ذلك قوة شرائية متهالكة لشريحة واسعة من المواطنين.
درس فيلين كاجان (1956) سبعا من ثماني ظواهر للتضخم المفرط حدثت بين عامي 1920 و1946، وعرّف حينذاك التضخم المفرط بأنه يبدأ في الشهر الذي يتجاوز فيه التضخم 50٪ (شهريًا)،
وافق "مجلس الشعب" التابع لنظام الأسد، أمس الخميس، على تقرير مكتب المجلس، حول تشكيل لجنة خاصة مؤقتة للتحقيق بموضوع البئر الغازي رقم 8 "الوهمي" في منطقة قارة بريف دمشق، وخلال السنوات الماضية أغرقت حكومة النظام السوريين بدعايات كثيرة عن إنجازات..