العنف

"لا أدري ما الذي حصل؟! حجم المصيبة أكبر من أن يتحمله عقلي، ذهبت أمها وإخوتها إلى لبنان لم أدعها تذهب معهم لا أستطيع تحمل العيش من دونها" بتلك الكلمات يروي "أبو عمار" فاجعته بفقدان كبرى بناته.
دان تقرير أصدرته شبكة منظمات غير حكومية ويستند إلى نحو 900 شهادة، العنف والإعادة القسرية غير القانونية للمهاجرين الذين تعرضوا للضرب أو السرقة أو إتلاف ممتلكاتهم الشخصية وتمت مهاجمتهم بالكلاب على حدود الاتحاد الأوروبي.
لم تكن الحرائق المندلعة في الساحل السوري منذ أيام المناسبة الأولى لانقسام أبناء الثورة إلى فريقين؛ شامت بمجمل أبناء جبال العلويين التي تضررت بالدرجة الأولى، و«إنساني» إن صح التعبير.
جرح عدة مدنيين اليوم الثلاثاء، نتيجة شجار بين عائلتين بريف مدينة المالكية التي تسيطر عليها "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، في محافظة الحسكة شمال شرقي سوريا.
ربما يمكن أن ننظر لتاريخ السوريين الحديث، بوصفه تاريخاً للعنف المستمر، الذي فرضته الديكتاتورية المتلازمة مع حكم البعث وحكم آل الأسد.