الشركات الإيرانية

قال سفير إيران في دمشق، مهدي سبحاني، إن "إيران وروسيا وقفتا إلى جانب سوريا خلال الحرب، وبالتالي فإنهما ستحصلان على الحصة الأكبر في إعادة الإعمار".