الشبكة السورية لحقوق الإنسان

وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، مقتل 709 إعلاميين على يد قوات النظام، خلال الفترة من آذار 2011، وحتى كانون الثاني 2021.
أثارت محاولة الاغتيال التي تعرّض لها مراسل "تلفزيون سوريا" في مدينة الباب شمال حلب، الصحفي بهاء الحلبي، موجة واسعة من الإدانة والاستنكار من المنظمات الحقوقية والإعلامية.
جددت الشبكة السورية لحقوق الإنسان التذكير بمجزرة التطهير الإثني في قرية تسنين بريف حمص الشمالي، التي ارتكتبها ميليشيات النظام في السادس من كانون الثاني 2013، والتي راح ضحيتها 105 مدنيين، بينهم 10 أطفال و19 امرأة.
قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في تقريرها الصادر اليوم إن ما لا يقل عن 1882 حالة اعتقال تعسفي/ احتجاز بينها 52 طفلاً و39 سيدة قد تم توثيقها في عام 2020، وأكدت الشبكة أن سوريا بلد غير مستقر وغير آمن لعودة اللاجئين أو النازحين وبشكل خاص في مناطق
قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في تقريرها الصادر اليوم إنَّ القتل خارج نطاق القانون أودى بحياة 1734 مدنياً في سوريا في عام 2020 بينهم 99 في كانون الأول المنصرم، مشيرة إلى أن قتل النازحين، والألغام، والتفجيرات عن بعد، نقاط ميزت عمليات القتل بسوريا