الزراعة في إدلب

كان "أبو محمد" المهجّر من بلدة كفرعويد جنوبي إدلب، على موعد مع محصول صيفي وفير ورابح لولا خسارة مُني بها المزارعون هذا الموسم، نتيجة انخفاض أسعار السوق وتراجعها بشكل حادٍ في ظل المنافسة مع مثيلاتها من المحاصيل المستوردة.