الدقيق

قالت صحيفة "الوطن" الموالية: "إن قرار رفع سعر الخبز السياحي في اللاذقية إلى 1000 ليرة للكيلو غرام، أثار استهجان العديد من المواطنين الذين باتوا يلجؤون للربطة السياحية مع تراجع نوعية الخبر العادي الذي كما وصفوه بأنه غير صالح لسندويشات أطفال المدارس".
قال مدير مؤسسة الحبوب التابعة لحكومة النظام يوسف قاسم، إن أسباب أزمة الخبز الحالية ليست في نقص القمح وإنما في طريقة وآلية توزيع الخبز، بالإضافة إلى استمرار ظاهرة المتاجرة بالدقيق التمويني.
تشهد مدينة القامشلي، ازدحاماً كبيراً على الأفران والمخابز العامة وسط توقف بعض الأفران السياحية والخاصة عن العمل، بسبب ارتفاع أسعار مادة الدقيق خلال الأيام الأخيرة.