الخبز السياحي

يشتكي أهالي مدينة القامشلي في شمال شرقي سوريا من هيمنة الأجهزة الأمنية التابعة لنظام الأسد على مخبز "البعث" الآلي بالمدينة وسلبهم لرغيف المواطنين.
لا تزال أغلب المواد والسلع الغذائية محافظة على ارتفاع أسعارها في مناطق سيطرة النظام، مقارنةً مع سعر صرف الليرة السورية التي شهدت تحسناً ملحوظاً أمام العملات الأجنبية في الأيام الماضية.
رفعت "الإدارة الذاتية" لشمالي وشرقي سوريا سعر ربطة الخبز السياحي بنحو 60 في المئة، إلى 800 ليرة سورية، بعدما كانت 500 ليرة.