الخارجية الإيرانية

قالت إيران اليوم الثلاثاء إنها تعارض أي أعمال تضر بأمن العراق، ونفت إشارة بعض المسؤولين العراقيين إلى صلتها بجماعة غير معروفة أعلنت مسؤوليتها عن هجوم وقع في مدينة أربيل على القوات التي تقودها الولايات المتحدة بالعراق.
التقى رأس النظام بشار الأسد، بمساعد وزير الخارجية الإيراني علي أصغر خاجي، ووفد مرافق في دمشق، أمس الأربعاء.
اتهمت وزارة الخارجية الأميركية إيران بـ "إيواء" قادة يتبعون لتنظيم "القاعدة"، في حين أدرجت 5 منهم على قائمة الإرهاب العالمي.