الجفاف في سوريا

حذّرت 13 منظمة إغاثة دولية من أن أكثر من 12 مليون شخص في سوريا والعراق يفقدون إمكانية الوصول إلى المياه والغذاء والكهرباء، وهناك حاجة إلى اتخاذ إجراءات عاجلة لمكافحة أزمة المياه الحادة..
أجرى مكتب الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية (OCHA) تحليلاً ذكر فيه أن مياه نهر الفرات تعدّ الأزمة الأولى في سوريا وسط توقعات بالجفاف، مشيراً إلى أن سوريا حاليًا تحتل المرتبة السابعة
تتقاطع توقعات الفلاحين والجهات الرسمية حول الخسائر الكبيرة في موسم القمح هذا العام شمال شرقي سوريا، نظراً لقلة الأمطار والجفاف، بينما تسعى الإدارة الذاتية، للحفاظ على نتاج الموسم الحالي بشتى السبل.
مهّد الانقلاب الذي نفّذه حزب البعث العربي الاشتراكي، في الـ 8 من آذار 1963، لإحداث تغيير جذري داخل سوريا في شكل الحكم وبنية الفئة الحاكمة،
أقبل فلاحو الرقة خلال الفترة الماضية، على شراء السماد العضوي، لاعتماده بديلاً عن الكيماوي الذي يرتبط سعره بالدولار..