التنظيمات الإرهابية

أعلنت وزارة الداخلية التركية، الأحد، ترحيل ألفين و764 إرهابياً أجنبياً يحملون جنسيات 67 دولة، منذ عام 2019.
برأ القضاء الهولندي لاجئاً سورياً كان مقاتلاً سابقاً في حركة "أحرار الشام الإسلامية"، معتبراً أنه ليس إرهابياً لأنه كان يدافع عن منزله.   
وجهّت السلطات الأميركية، يوم أمس الجمعة، اتهاماً لرجل روسي يعيش في ولاية كاليفورنيا بمحاولة "تقديم الدعم لمنظمات إرهابية أجنبية"، وفق ما أعلن المدعي الأميركي مكجريجور سكوت.
على الأرجح، ستكون الصورة التي جمعت أبو محمد الجولاني بالصحفي الأميركي مارتن سميث، والانطباع الذي أحدثته، هي أقصى ما سيحصل عليه قائد هيئة تحرير الشام من صانع الوثائقيات المخضرم ذي السبعين عاماً.
إن صفة الإرهاب التي ألصقت بأقوى فصيل ثوري في إدلب تقوض فرصة مهمة لوقف إطلاق النار وتقطع الطريق أمام تجنب المواجهة العسكرية، كما تعكس ثغرة في السياسة الغربية. إلا أن الأفكار الإبداعية من قبل واشنطن يمكن أن تساعد في كسر الجمود ووضع سابقة مفيدة.