التعليم في سوريا

داهمت قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، صباح اليوم الأحد، مجمع التربية في بلدة هجين شرقي ديرالزور، وطالبت إدارة المجمع بتقديم أسماء المعلمين الرافضين للتجنيد الإجباري في قواتها، مؤكدة ضرورة مراجعة مكتب الدفاع الذاتي من قبل جميع المعلمين.
أعلنت هيئة التربية والتعليم التابعة لقوات سوريا الديمقراطية "قسد"، اليوم الثلاثاء، عن موعد اختبارات الفصل الدراسي الأول في مناطق سيطرتها شمال شرقي سوريا.
يحوّل سكان مخيم الريان من النازحين السوريين في محافظة إدلب، خيمهم إلى مدرسة في ساعات معينة من اليوم، لتمكين أبنائهم من مواصلة مسيرتهم التعليمية.
أكدت وزارة التربية في حكومة نظام الأسد أن العملية التعليمية مستمرة حتى نهاية العام الدراسي الحالي.
قال وزير التربية في حكومة نظام الأسد، دارم طباع، إنه "لا مانع من تدريس اللغة الكردية إذا ما طلب الأكراد ذلك"، مقللاً من شأن المدارس التي تسيطر عليها "الإدارة الذاتية" شمال شرقي سوريا.