الأزمة المعيشية

رفعت وزارة الصحة في حكومة نظام الأسد، أسعار الدواء في البلاد، وذلك بعد تحذيرات من أصحاب معامل وشركات الأدوية، بالتوقف عن الإنتاج في حال عدم تعديل سعر الأدوية.
وجّه اللاجئون الفلسطينيون المقيمون في سوريا انتقادات لمنظمة وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا"، بسبب تأخرها في صرف المساعدات المالية والغذائية وتقليص الخدمات الطبية.
سمحت حكومة نظام الأسد بتمويل المستوردات من المواد الأساسية والاستهلاكية، وفق سعر صرف الدولار في النشرة الرسمية والمحدد بـ 2525، وبعمولة لا تتجاوز 10 %.
أكد رئيس "هيئة التفاوض السورية" المعارضة، أنس العبدة، أن روسيا وإيران تعملان على "تفكيك وتركيب للمؤسسات السورية، بالطريقة التي تحفظ مصالحهما، على حساب السوريين ودمائهم".
يشتكي المدنيون في مدينة حماة من انقطاع شبه تام للمياه عن معظم أحياء المدينة منذ أسبوعين، بالتزامن مع حلول عيد الفطر، الذي لم يمنع حكومة النظام من إيقاف التقنين، بل على العكس، حيث قُطعت المياه بشكل نهائي عن جميع أحياء المدينة في اليوم الأخير لشهر