الأتارب

قصفت قوات نظام الأسد مدينة الأتارب في ريف حلب، موقعة قتلى وجرحى في صفوف المدنيين، اليوم السبت.
عثر الأهالي على جئة شاب مقتول داخل ملعب الشهباء الرياضي شرقي مدينة الأتارب، صباح اليوم الأحد، بطلق ناري في منطقة الفخذ.
أظهرت تحليلات مكثفة أجراها فريق من الباحثين أن القوات الروسية استهدفت، في الـ21 من آذار الجاري، مستشفى الأتارب في شمال غربي سوريا، بقذائف مدفعية موجهة بالليزر من طراز "كراسنوبول"
تسبب نظام الأسد بقصفه المدفعي، الأحد، على مستشفى بلدة الأتارب بريف حلب، بحرمان مئات المدنيين من الرعاية الصحية.

وزارة الخارجية الأميركية تدين الغارات الجوية الروسيّة والهجمات المدفعية لنظام الأسد على إدلب وريف حلب، والتي أوقعت ضحايا مدنيين، يوم الأحد الفائت..