سعر أسطوانة الغاز في سوريا

حمل مصدر في وزارة النفط التابعة لحكومة النظام السوري، تأخر وصول رسائل الغاز لتسلم مخصصات عبر "البطاقة الذكية" في دمشق إلى النقص الحاد في العمالة والموظفين نتيجة التحقيقات بقضية فساد في معمل غاز عدرا.
تسبب تأخر مدة انتظار رسالة تسلم مخصصات الغاز عبر "البطاقة الذكية" إلى أكثر من 130 يوماً في دمشق وريفها، بارتفاع سعر الأسطوانة في السوق السوداء بين 150 و175 ألف ليرة للصناعي وبين 100 و125 ألفاً للمنزلي.
رفعت لجنة الأسعار في "محافظة دمشق" تسعيرة نقل أسطوانات الغاز الصناعي والمنزلي، ما أدى إلى ارتفاع أسعار المادة على البطاقة الذكية وخارجها.
ارتفع سعر كيلو غرام الغاز المنزلي في السوق السوداء بدمشق خلال الأيام الماضية إلى أكثر من 15 ألفاً، كما بلغ سعر أسطوانة الغاز المنزلي 150 ألف ليرة، وتجاوز سعر أسطوانة الغاز الصناعي مبلغ 180 ألف ليرة.
أعلنت دائرة التموين في المجلس المحلي لمدينة اعزاز وريفها، اليوم الثلاثاء، عن تسعير أسطوانات الغاز المنزلي بالدولار الأميركي، وذلك بسبب عدم استقرار أسعار الصرف على حد وصفهم.