سرمين

قتل مدنيان وأصيب اثنان آخران، اليوم الأحد، إثر قصف مدفي نفذته قوات النظام السوري على عدة مناطق في ريف إدلب الشرقي.
جرح مدنيون من عائلة واحدة بينهم أطفال، اليوم الخميس، بقصفٍ مدفعي لـ قوات نظام الأسد على أطراف مدينة بنش شرقي إدلب..
قال وزير الصحة في "الحكومة المؤقتة" الدكتور مرام الشيخ، اليوم الثلاثاء: إن فيروس كورونا دخل المرحلة الرابعة في مناطق شمالي سوريا، وبدأ ينتشر في المجتمع.
أعلن المجلس المحلي لمدينة سرمين عن افتتاح معبرين للمدينة بهدف تخفيف الحجر الصحي عنها، الأول من الجهة الشمالية (مفرق بنّش)، والثاني من الجهة الشرقية (مفرق القوس)، اعتباراً من الساعة 9 صباحاً حتى 9 مساءً.
فرض حظر شامل على بلدة سرمين الأحد الماضي 26 تموز بعد التأكد من مخالطة الحالة المصابة بكورونا والقادمة من مناطق النظام لأكثر من 70 شخصا خلال يومين، ويبلغ عدد سكان المدينة المحجور عليهم احترازيا 5000 عائلة.