الضربة العسكرية

تشهد العلاقات بين الولايات المتحدة وإسرائيل "أزمة حادة"، في الأيام الأخيرة، بسبب الخلاف وتباين وجهات النظر بين البلدين في التعامل مع الملف النووي الإيراني، وذلك بالتزامن مع استئناف "محادثات فيينا" لإعادة إحياء الاتفاق النووي.
توقع موقع "ديبكا" العبري توجيه تل أبيب ضربة جوية ضد منشآت إيران النووية قريباً، بناء على خطاب رئيس الوزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت، مساء أمس في الجمعية العامة للأمم المتحدة الذي ركز في مجمله على التحذير من تجاوز إيران "للخط الأحمر".
وزير الدولة لشؤون الدفاع في بريطانيا يهدد النظام بالتدخل مجدداً بحال استخدام الأسلحة الكيماوية
وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس يأمل بأن يكون رأس النظام "بشار الأسد" قد استوعب الرسالة الأمريكية الفرنسية البريطانية
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يتبادل مع الرئيس الروسي خلال اتصال هاتفي وجهات النظر حول الضربة العسكرية ضد النظام