أبو محمد الجولاني

أثارت زيارة زعيم "هيئة تحرير الشام" أبي محمد الجولاني لقرى المسيحيين في منطقة جسر الشغور جنوب غربي إدلب جدلاً واسعاً في الأوساط الجهادية المناهضة للهيئة، والتي رأت في الزيارة تحدياً صريحاً للتيار المتشدد الذي بدأت تتعالى أصواته داخل تحرير الشام..
/فصائل المعارضة تنهي استعداداتها لمعركة مشروطة ضد قوات النظام على جبهات إدلب/
التقى قائد "هيئة تحرير الشام" أبو محمد الجولاني اليوم الأربعاء بعدد من مسيحيي إدلب، وذلك بعد أيام من اعتباره أن المشروع في "المحرر" لم يعد مشروع ثورة ضد الظلم والطغيان فقط، إنّما تحول إلى "كيان سني".
استغل قائد "هيئة تحرير الشام" أبو محمد الجولاني، خلال الأسبوع الفائت، مناسبة عيد الأضحى لعقد اجتماعات ولقاءات مكثّفة مع وجهاء ومدنيين في محافظة إدلب، ومع مجلس الوزراء في "حكومة الإنقاذ"..
توقّفت معركة كانت محتملة بين الفيلق الثالث في الجيش الوطني السوري من جهة، وهيئة تحرير الشام وحركة أحرار الشام من جهة أخرى، بعد التوصّل لاتفاق ينهي اقتتالاً دام 24 ساعة، يوم السبت الفائت، كسرت فيه "الهيئة" قواعد الاشتباك مع الجيش الوطني..