4 ضحايا كحصيلة أولية للقصف العنيف على مدينة نوى

قصف للنظام على محافظة درعا
تلفزيون سوريا - خاص

سقط 4 ضحايا مدنين بالإضافة لعشرات الجرحى في حصيلة أولية للغارات الجوية والقصف المدفعي والصاروخي الذي شنته قوات النظام والمليشيات الإيرانية على بلدة نوى غربي محافظة درعا.

وقال مراسل تلفزيون سوريا بأن طائرات النظام شنت غارات جوية على المدينة بالإضافة لقصف صاروخي ومدفعي بأكثر من 500 قذيفة وصاروخ من قبل قوات النظام والمليشيات الإيرانية المتمركز في تلة المحص.

وأضاف المراسل بأن قوات النظام والمليشيات الإيرانية استهدفت المدينة بعد عودة الأهالي النازحين إلى القنيطرة ظهر اليوم، في خرق للاتفاق مع فصائل المعارضة.

وبث ناشطون مقطع فيديو يظهر القصف العنيف الذي تتعرض له المدينة حيث يظهر الفيديو سقوط الصواريخ وقذائف المدفعية على المدينة التي يقطنها حوالي 100 ألف مدني.

 

 

وأكد المراسل خروج مشفى المدينة عن الخدمة بسبب القصف، بالإضافة لنزوح أغلب المدنيين ليلاً من المدينة.

 وكانت قوات النظام اقتحمت اليوم "تل المحص" قرب بلدة نمر في الريف الشمالي الغربي لمحافظة درعا، وذلك بعد يوم واحد من المجزرة التي ارتكبتها طائرات مروحية تابعة لـ قوات "نظام الأسد"، بحق نازحي مدينة الحارة شمال درعا، في قرية عين التينة بريف القنيطرة، وراح ضحيتها عشرة مدنيين جلّهم أطفال ونساء.

شارك برأيك

أشهر الوسوم