​وفاة رضيع حرقاً في مخيم للاجئين السوريين بلبنان

حريق في مخيم للاجئين السوريين بلبنان (الدفاع المدني)
تلفزيون سوريا - وكالات

قالت وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية إنّ رضيعاً سورياً توفي اليوم الأحد إثر حريق نشب في مخيم للاجئين السوريين في قضاء زحلة بالبقاع اللبناني.

وأفادت "الوكالة الوطنية للإعلام" أنّ الحريق اندلع في خيم للسوريين في سوق الخضار القديم في بلدة الفرزل، وتوفي إثره رضيع يدعى حسين الخلف ويبلغ من العمر 11 شهرا.

وتعرضت العديد من مخيمات السوريين في لبنان لاندلاع حرائق خلال السنوات الماضية، وذلك في ظل تضييق أمني من قبل السلطات اللبنانية التي رفضت الاعتراف بهم كلاجئين، كما ترفض إنشاء مخيمات رسمية لهم.

 

 

 

وفي آذار الماضي اندلع حريق في مخيم لـ اللاجئين السوريين قرب قرية "تعنايل" بمنطقة البقاع الأوسط في لبنان، أسفر عن إصابة شخصين بحالة اختناق، نقلا إلى مشفى في المنطقة.

وسبق أن قضى لاجئان سوريان (حرقاً) وأصيب آخرون، أواخر العام المنصرم، جرّاء اندلاع حريق في مخيم لـ اللاجئين السوريين قرب مدينة بعلبك في لبنان، وأرجعت وسائل إعلام لبنانية سبب الحريق، إلى "ماس كهربائي" في إحدى الخيم، قبل أن يمتد بعدها إلى نحو 50 خيمة في المخيم الواقع ببلدة اليمّونة.

وقالت منظمة هيومن رايتس ووتش قبل يومين، إنّ 74 % من السوريين في لبنان يفتقرون الآن إلى إقامات قانونية ويواجهون خطر الاحتجاز بسبب وجودهم غير القانوني في البلاد.

يشار إلى أن اللاجئين السوريين في لبنان، يتعرضون لـ اعتقال تعسفي مِن السلطات اللبنانية بتهم مختلفة، كما يعانون من ظروف إنسانية صعبة، وتقدر السلطات اللبنانية أعدادهم بـ "مليون ومئة ألف" لاجئ سوري، في ظل مواصلة السلطات اللبنانية أعمالها بإعادة السوريين إلى بلادهم وفق ما تقول بأنها "عودة طوعية".

شارك برأيك

أشهر الوسوم