وقفة احتجاجية لسوريين أمام القنصلية الروسية في إسطنبول

متظاهرون سوريون أمام القنصلية الروسية (الأناضول)
تلفزيون سوريا - متابعات

خرج عدد من السوريين اليوم الثلاثاء، في وقفات احتجاجية ومظاهرات للتنديد بالتصعيد العسكري لقوات النظام بدعم جوي روسي على أرياف إدلب وحماة في كل من إسطنبول وإدلب.

ففي مدينة إسطنبول نظّمَ عدد من الشبان السوريين وقفة احتجاجية أمام القنصلية الروسية في المدينة، تنديداً بقصف الطائرات الروسية خلال مؤازرتها لقوات النظام في هجومه الأخير على أرياف إدلب وحماة.

ورغم أن المظاهرة كانت مرخصة من قبل السلطات التركية، فإن قوى الأمن التركي منعت المتظاهرين من الاقتراب من القنصلية الروسية، ولم تسمح لهم بالتظاهر أكثر من 10 دقائق.

وخلال الوقفة هتف المتظاهرون الذين كانوا يرفعون أعلام الثورة السورية ضد الوجود الروسي في سوريا، وعبروا عن رفضهم للتدخلات الأجنبية في الشمال السوري، كما ناشدوا الفصائل العسكري بفتح مزيد من الجبهات والضغط على النظام وروسيا لوقف هذا التصعيد العسكري ضد المدنيين.

أما في مدينة إدلب فقد خرجت اليوم، عشرات النساء في مظاهرات تحت عنوان باقون ما بقي الزيتون، تنديدا بالقصف الذي تتعرض له القرى والبلدات في ريفي حماة وادلب.

كما أكدت المتظاهرات أن في إدلب مدنيين لا إرهابيين والهدف من الوقفة هو إيصال صوتهن إلى المجتمع الدولي الصامت.

شارك برأيك

أشهر الوسوم