مهلة جديدة للاجئين السوريين لإزالة الخيم الإسمنتية في عرسال

تلفزيون سوريا - وكالات

أعلن رئيس بلدية عرسال اللبنانية باسل الحجيري اليوم الاحد، أن السلطات وافقت على منح اللاجئين السوريين المخالفين مهلة جديدة، وأن الجيش اللبناني لن يتحرك لإزالة الخيم الإسمنتية.

وقال الحجيري في تصريحات لوكالة الأناضول التركية "تحدثنا مع ضباط في الجيش، وقلنا لهم إن إزالة الغرف الإسمنتية تحتاج وقتًا وتجهيزات مختلفة، والمنظمات غير جاهزة، ونحتاج مهلة إضافية".

وأضاف "استُجيب لطلبنا، وتقرر إعطاء مهلة إضافية غير محددة (المدة) حتى الآن للنازحين من أجل تسوية المخالفات".

وشدد رئيس البلدية على أن الجيش لن يتحرك غداً الإثنين لإزالة الغرف الإسمنتية المخالفة، معتبراً أن مشكلة تلك الغرف هي أن الحائط بين الغرفتين مشترك، أي لعائلتين، لذا فإن إزالة الخيم فيه صعوبة وإرباك.

وأرجح الحجيري أن يكون قرار السلطات بإزالة تلك الغرف لمحاربة التوطين وفكرة البقاء الكامل للسوري، ولكي يشعر دائماً أنه في دولة فيها قانون وملاحق على حد وصفه.

يذكر أن السلطات اللبنانية كانت قد أمهلت اللاجئين السوريين حتى نهاية شهر حزيران الجاري لإزالة قرابة 1400 غرفة إسمنتية في عرسال التي يوجد فيها قرابة 126 مخيم، ويقطنها نحو 60 ألف لاجئ سوري.

يذكر أن ثلاث منظمات من بينها "سايف ذي شيلدرن" و"وورلد فيجن" كانت قد حذرت من خطة السلطات اللبنانية لهدم مساكن مؤقتة يقطنها لاجئون سوريون في عرسال، ما يهدد 15 ألف طفل بالبقاء من دون مأوى.

شارك برأيك

أشهر الوسوم