مقتل صراف برصاص مسلحين في اعزاز

محل صرافة في مدينة إدلب (تلفزيون سوريا)
تلفيزيون سوريا - خاص

 قتل صراف أمس الخميس قرب مدينة اعزاز بريف حلب الشمالي، بعد أن هاجمته عصابة مسلحة، استطاع الجيش الحر تعقبها وقتل أحد أفرادها واعتقال آخرين.

وقال مراسل تلفزيون سوريا إن مجهولين يستقلون سيارة دفع رباعي، أطلقوا النار على سيارة يستقلها صرافين من مدينة اعزاز ما أدى لمقتل شخص وإصابة آخر بجروح خطيرة.

وأضاف المراسل إن الصرافين تمكنوا من إصابة أحد المهاجمين، الذين لاحقهم الجيش الحر وقتل منهم مسلح واعتقال أربعة آخرين.

وعلى إثر الحادثة أعلن مجموعة من الصرافين إضراباً عن العمل اليوم في اعزاز وعفرين والباب وريفها، مطالبين بتنفيذ حكم الإعدام بقاتل الصراف إبراهيم إدريس.

ويتعرض الصرافون في مناطق سيطرة الجيش الحر شمال سوريا بشكل مستمر لمحاولات سلب، أسفرت عن مقتل بعضهم.

وقتل الصراف "محمد منديل" وأحد أقاربه ويدعى "حسين معروف" في مدينة "سرمدا"، بعد سرقة حقيبة تحتوي على أموال وذهب في بداية العام الحالي، كما قتل مجهولون الصراف "عبد الكريم عثمان" في 17 نيسان الماضي بمدينة الباب أثناء تعرضه للسرقة.

وتعرّض صاحب محل صرافة وحوالات مالية في مدينة عفرين أواخر العام الماضي للسرقة، بعد أن أطلقت العصابة التي أوقفته في الطريق النار على قدمه.

كما فقد الصراف أنس الدرباس مبلغ 65 ألف دولار أمريكي و500 ألف ليرة سورية و5 أساور ذهب، خلال عملية سرقة لمنزله في مدينة كفر زيتا بريف حماة الشمالي في بداية شهر أيار الماضي.

شارك برأيك

أشهر الوسوم