معارضته لروسيا تهدد النجم الكرواتي فيدا بالغياب عن نصف النهائي

فيدا يسجل في المرمى الروسي خلال ركلات الترجيح(رويترز)
 تلفزيون سورياـمتابعات

يواجه المنتخب الكرواتي في مباراته القادمة وضعا صعبا، مع احتمال حرمان نجمه دوماجوف فيدا ولاعبين آخرين من المشاركة في مباراة نصف نهائي كأس العالم في روسيا.

احتمال حرمانه من المشاركة في مباراة فريقه ضد إنكلترا يأتي بسبب مقطع فيديو سجله مع زميله السابق المعتزل أوغن فوكوجيفيتش، وهو يهدي الفوز على روسيا لأوكرانيا.

وقال فيدا خلال احتفاله بفوز منتخب بلاده على روسيا وبلوغ الدور نصف النهائي" حب الشعب الروسي، كان مجرد مزحة" وتابع" هذا النصر لـ دينامو ولأوكرانيا كرواتيا إلى الأمام". 

وأثارت هتافات فيدا ردود فعل غاضبة في روسيا  البلد المنظم للمونديال نظرا لوجود أزمة سياسية بين روسيا وأوكرانيا، تفاقمت عقب ضم روسيا لشبه جزيرة القرم بالقوة العسكرية عام 2014.

كما ردد فيدا و فوكوجيفيتش من داخل غرفة الملابس عبارة"المجد لأوكرانيا" وهو هتاف يردده الجيش الأوكراني.

وأحرز دوماجوف فيدا الهدف الثاني للمنتخب الكرواتي في شباك منتخب روسيا في مباراة الأمس بدور الثمانية، وحققت كرواتيا فوزا ثمينا على المنتخب الروسي بركلات الترجيح 4-3 بعد نهاية الشوطين الإضافيين.

جمعُ فيدا بين الرياضة والسياسة ليس الأول في مونديال روسيا، إذ غرّم الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" لاعبا المنتخب السويسري غرانيت تشاكا وشيردان شاكيري، اللذان ينحدران من ألبانيا وكوسوفو لاحتفالهما بتسجيلهما هدفين في مرمى صربيا بطريقة بدت أنها تشير إلى النسر الموجود في علم ألبانيا.

موقف فيدا السياسي المعارض لروسيا قد يحرمه من المشاركة في مباراة مهمة على صعيد مسيرته الكروية وفي مسيرة فريق بلاده، أما مقولة فصل الرياضة عن السياسة فتبقى قابلة لعديد من الآراء.

شارك برأيك

أشهر الوسوم