مسؤولون أميركيون يكشفون عن حجم القوات التي ستُرسل لمواجهة إيران

سفينة هجومية أميركية في طريقها إلى البحر المتوسط (رويترز)
تلفزيون سوريا - متابعات

قالت صحيفة نيويورك تايمز نقلا عن مسؤولين أميركيين إن حجم القوات العسكرية التي تخطط واشنطن لإرسالها إلى الخليج العربي توزاي حجم القوات التي غزت العراق.

وأضافت الصحيفة أن مسؤولين في الأمن القومي الأميركي صدموا بعد اطلاعهم على حجم القوة التي يخطط البنتاغون لإرسالها لمواجهة التهديدات الإيرانية.

وبحسب الصحيفة فإن القائم بأعمال وزير الدفاع الأميركي باتريك شاناهان قدم خطة عسكرية مطورة إلى إدارة الرئيس دونالد ترمب تشمل تصورات بإرسال ما يصل إلى 120 ألف جندي إلى الشرق الأوسط إذا هاجمت إيران قوات أميركية أو سرعت العمل على إنتاج أسلحة نووية. 

نيويورك تايمز لفتت إلى أن خطط البنتاغون وضعت بناء على أوامر من صقور الإدارة الأميركية بقيادة جون بولتون مستشار الأمن القومي.

وأكدت الصحيفة وجود انقسامات حادة في إدارة ترمب حول كيفية الرد على إيران، في وقت تتصاعد فيه التوترات بشأن ملف إيران النووي وتهديدها للاستقرار في الشرق الأوسط.

وحذر الرئيس الأميركي دونالد ترمب أمس الإثنين إيران من الإقدام على أي فعل يضر بالمصالح والقوات الأميركية، بعدما نشرت واشنطن حاملة طائرات ومزيداً من المقاتلات في المنطقة.

وفي تصعيد بارز للتوتر في المنطقة، قال قائد في الحرس الثوري الإيراني إن القوات العسكرية الأميركية الموجودة في الخليج العربي أصبحت الآن "هدفاً"، بعد أن كانت تشكل خطراً على إيران.

وفرضت الإدارة الأميركية عقوبات اقتصادية على إيران عقب انسحاب ترمب من الاتفاق النووي، وعززت واشنطن إجراءاتها خلال الأسبوع الماضي بإرسال حاملة الطائرات "يو إس إس أبراهام لينكولن"، ومجموعة طائرات قاذفة؛ تحسباً لاحتمال شن هجمات من جانب إيران.

شارك برأيك

الأكثر مشاهدة

أشهر الوسوم