محلي اعزاز يغيّر اسم حديقة "عمار داديخي" لتصبح "الأمة العثمانية"

مدخل حديقة "الشهيد عمار داديخي" بعد أن غيّر محلي اعزاز اسمها لـ "الأمة العثمانية" (إنترنت)
تلفزيون سوريا - خاص

أثار قرار لمجلس اعزاز المحلي بتغيير اسم إحدى حدائق المدينة إلى "حديقة الأمة العثمانية"، سخط وغضب الناشطين الذين رفضوا التسمية الجديدة، وأكدوا على بقاء التسمية القديمة "حديقة الشهيد عمار داديخي"، أحد قادة الجيش الحر الذي قُتل في معركة السيطرة على مطار منغ.

وكان مجلس اعزاز المحلي قد نشر على صفحته في فيسبوك صوراً لزيارة والي كلس الأول، لعدد من المرافق العامة والمراكز الخدمية التي يتم تنفيذها في المدينة، ومن بينها الحديقة.

 

 

 

 

 

ونشر مكتب اعزاز الإعلامي صورة مدخل الحديقة، مكتوب عليها "حديقة الأمة العثمانية" وباللغة التركية "Osmanlı Mİllte Parkı". وقال المركز "بعد ترميمها من قبل المجلس المحلي في اعزاز، ولاية كيليس تطلق اسم حديقة الأمة العثمانية على الحديقة العامة في اعزاز والتي يتوقع أن تفتتح أبوابها خلال أيام".

 

 

 

 

 

وكتب عشرات الناشطين على منشور المكتب الاعلامي هاشتاغ #حديقة_الشهيد_عمار_داديخي، للتأكيد على تمسكهم بالتسمية القديمة التي تحمل اسم أحد قادة الجيش الحر من أبناء المدينة، والذي كان له دور كبير في طرد نظام الأسد منها.

وعبّر ناشطون عن غضبهم وسخطهم من هذه السياسة في وضع أسماء ورموز تركية على مرافق عامة في شمال حلب، حيث سبق أن أطلق مجلس اعزاز على روضة أطفال اسم "روضة السلطانة عائشة"، وهي الابنة الأولى للسلطان أحمد الأول.

وفي أواخر عام 2017، افتتح المكتب التعليمي في مدينة الباب شرق حلب، بحضور وفد تركي رسمي، مدرسة للمرحلة الابتدائية، أطلق عليها اسم الضابط التركي "بولانت آل بيرق"، قائد الفرقة في القوات الخاصة التركية الذي قتل في إحدى المعارك ضد تنظيم الدولة في المدينة.

شارك برأيك

أشهر الوسوم