مجهولون يختطفون عناصر لـ"نظام الأسد" شمال درعا

استنفار كبير وانتشار لـ عناصر "نظام الأسد" شمال درعا (أرشيف - إنترنت)
تلفزيون سوريا - خاص

اختطف مجهولون، اليوم السبت، عدداً مِن عناصر قوات "نظام الأسد" في مدينة الصنمين بريف درعا الشمالي.

وقال ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، إن مجهولين مسلّحين أوقفوا حافلة كان فيها ثلاثة عناصر مِن قوات النظام يخدمون في "المشفى العسكري" بمدينة الصنمين، وأنزلوهم واقتادوهم إلى مكان مجهول.

وحسب ناشطين، فإن عدد المخطوفين مِن عناصر قوات النظام داخل مدينة الصنمين، ارتفع إلى ثمانية عناصر خلال خمسة أشهر، وسط توتر أمني ما تزال تشهده المدينة.

وأضافت مصادر محلية - حسب وكالة "سمارت" -، أن قوات النظام منعت الأهالي مِن مغادرة مدينة الصنمين بعد اختطاف عناصرها، وذلك عقب اجتماع ضم ضباطاً مِن "النظام" في مقر "الفرقة التاسعة" قرب المدينة.

يذكر أن مدينة الصنمين شهدت استنفاراً أمنيّاً، منتصف شهر نيسان الماضي، بعد مقتل عناصر لـ قوات النظام، أثناء تنفيذهم حملة مداهمات واعتقالات في المدينة، ما دفع "النظام" لفرض حصارٍ عليها استمر لـ نحو أسبوعين.

اقرأ أيضاً.. ما الذي يجري في مدينة الصنمين المحاصرة منذ أيام؟

يشار إلى أن حواجز قوات النظام والميليشيات المساندة والتابعة لها في محافظة درعا، تعرّضت للعديد مِن الهجمات منها مِن قِبَل مجهولين، وأخرى تبنّتها مجموعات مسلّحة تشكّلت بعد أشهر مِن سيطرة "النظام" على المحافظة، شهر تموز عام 2018.

شارك برأيك

أشهر الوسوم