قسد تواصل تقدمها في دير الزور وتعلن مقتل اثنين من عناصرها

قوات سوريا الديمقراطية تتقدم في ريف دير الزور الشرقي (إنترنت)
تلفزيون سوريا - متابعات

أعلنت قوات سوريا الديمقراطية مقتل اثنين من مقاتليها خلال مواصلتهم التقدم على حساب مقاتلي تنظيم "الدولة" المتحصنين في جيبهم الأخير بقرية الباغوز في ريف دير الزور الشرقي.

وأعلنت قوات سوريا الديمقراطية التقدم لمسافة 1 كم وتثبيت 29 نقطة جيدة بالإضافة لتدمير سيارة مفخخة قبل وصولها إلى هدفها.

وأكدت بيان قوات سوريا الديمقراطية اندلاع اشتباكات عنيفة بين مقاتليها ومقاتلي تنظيم "الدولة"، استخدم فيها الأخير الأسلحة الخفيفة والثقيلة، حيث قتل خلال هذه الاشتباكات عدد من مقاتلي تنظيم "الدولة" بالإضافة لعنصرين من قوات سوريا الديمقراطية.

مصطفى بالي مدير المركز الإعلامي لقوات سوريا الديمقراطية قال في تغريدة له على "تويتر" إن مقاتلي "قسد" أحرزوا تقدما على المحور الشمالي والغربي وقاموا بتدمير تحصينات التنظيم، كما تمكنوا من إحباط الهجوم المضاد الذي شنه تنظيم "الدولة" في الساعة الرابعة فجراً، ومازالت المنطقة تشهد اشتباكات عنيفة بين الطرفين.

من جانبه نفذ طيران التحالف الدولي (32) ضربة ضدّ نقاط وتحصينات تنظيم "الدولة"، أدّت إلى قطع (4) من طرق النقل والإمداد، وتدمير (19) موقعاً، ودرّاجة ناريّة، ومربض لمدفع الهاون، ومخزن لأسلحة وذخائر بحسب ما أكدته قوات سوريا الديمقراطية.

ويوم أمس أعلنت قوات سوريا الديمقراطية إطلاق ما قالت إنه معركتها الأخيرة ضد ما تبقّى لـ تنظيم "الدولة" في محافظة دير الزور.

وقالت "قسد" في بيان مقتضب نشرته على حساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي، إن المعركة تستهدف آخر معاقل تنظيم "الدولة" في بلدة الباغوز، وذلك عقب "إجلاء أكثر مِن 20 ألف مدني، وعزل ما تبقّى مِن مدنيين عن مخاطر الحرب".

شارك برأيك

أشهر الوسوم