قتلى لقوات النظام وحزب الله على يد تنظيم الدولة في السويداء

قتلى من قوات النظام في كمين لتنظيم الدولة بالسويداء (إنترنت)
تلفزيون سوريا - متابعات

أعلن تنظيم الدولة عن مقتل وجرح عدد من عناصر قوات النظام إثر هجوم للتنظيم على مواقع الأخيرة في بادية السويداء الشرقية.

وبحسب وكالة إباء التابعة لتنظيم الدولة، لقي 3 من عناصر قوات النظام مصرعهم وجرح آخرون في كمين لعناصر التنظيم استهدف عربة لقوات النظام في بادية السويداء الشرقية.

وذكرت شبكة "السويداء 24"، أن عناصر تنظيم الدولة نفذوا كميناً ضد قوات النظام ليلة أمس الجمعة، في منطقة الهرمية، شمال منطقة العورة التي تعتبر خط المواجهة بين الطرفين في البادية الشرقية للمحافظة.

كما وثقت الشبكة مقتل عنصرين سوريين من "حزب الله"، ينحدران من منطقة السيدة زينب في ريف دمشق، وذلك خلال المواجهات الأخيرة بين الطرفين.

وهدأت وتيرة الاشتباكات بين قوات النظام وتنظيم الدولة في بادية السويداء خلال الأيام الخمس الماضية، في حين اقتصرت هجمات النظام على القصف المدفعي والجوي على مواقع التنظيم في منطقة الكراع والحصا والصفا، حيث يتمركز التنظيم فيها باعتبارها مناطق وعرة ضمن بادية السويداء.

وخلال الأسبوع الفائت أحرزت قوات النظام تقدماً شرق منطقة بئر العورة بمسافة 2 كم وتمكنت من السيطرة على تلة معرعر، وذلك انطلاقاً من محور الساقية.

أما على محور تل أصفر حيث تركز قوات النظام هجومها، فقد سيطرت على منطقة "سوح المجيدي" و"رسم الحتيتة" الواقعتين مسافة 6 كم شرق تل أصفر و4 كم غرب منطقة الحصا أبرز معاقل التنظيم.

وتقدمت قوات النظام في محور الزلف منذ بدء المعركة، مسافة 10 كم شمالاً باتجاه منطقة الصفا، في حين تفصل بينها وبين الصفا منطقة الرحبة التي تحاول قوات النظام الآن التقدم عليها.

وبلغ عدد قتلى قوات النظام والميليشيات الإيرانية في معاركها ضد تنظيم الدولة في السويداء إلى أكثر من 30 عنصراً وضابطاً، كما أسر التنظيم عددا آخر منهم، بالإضافة إلى عطب عدد من الدبابات والمدرعات، في حين نشرت وسائل إعلام تابعة للنظام صورا تُظهر جثثا لعناصر من التنظيم كانوا قد سقطوا في المعارك الأخيرة في منطقة العورة.

وفي السابع من الشهر الجاري بدأت قوات النظام هجوماً برياً ضد مواقع تنظيم الدولة في بادية السويداء من ثلاثة محاور، وذلك بعد أن توصل النظام والتنظيم لاتفاق يقضي بخروج الأخير من مخيم اليرموك جنوبي دمشق في 21 من الشهر الماضي، ونقلهم إلى بادية السويداء، بعد معارك عنيفة استمرت بين الطرفين لأكثر من شهر.

شارك برأيك

أشهر الوسوم