قتلى لـ قوات "نظام الأسد" بعملية تسلل فاشلة غرب حلب

المعارضة السورية تسيطر على حي الراشدين بحلب (أرشيف - العربي الجديد)
تلفزيون سوريا - خاص/ متابعات

قتل وجرح عدد من عناصر قوات "نظام الأسد"، اليوم السبت، خلال محاولة تسلل فاشلة إلى مناطق سيطرة الفصائل العسكرية شمال غرب مدينة حلب.

وقال مراسل تلفزيون سوريا، إن ثلاثة عناصر مِن قوات النظام قتلوا وجرح آخرون، باشتباكات مع مقاتلي "الجبهة الوطنية للتحرير" التابعة لـ الجيش السوري الحر على محور "البحوث العلمية" والراشدين غرب حلب، خلال محاولة "النظام" التسلل إلى المنطقة.

وتزامنت الاشتباكات بين الطرفين، مع قصفٍ مدفعي لـ قوات "نظام الأسد" على مناطق الفصائل العسكرية في الراشدين، والبحوث، وضهرة شويحنة، وضهرة كفرحمرة، وقرية بابيص، واقتصرت الأضرار على المادية.

وسبق أن أفشلت "الجبهة الوطنية"، منتصف شهر كانون الأول الجاري، محاولة تقدم لـ قوات النظام في منطقة "جمعية الزهراء" غرب حلب، لتندلع اشتباكات بين الطرفين أسفرت عن مقتل عددٍ مِن عناصر "النظام".

وتشهد مناطق سيطرة الفصائل العسكرية جنوب حلب وغربها، قصفاً مستمراً لـ قوات "نظام الأسد" والميليشيات الأجنبية المساندة لها، تتزامن مع اشتباكات في نقاط التماس بين الطرفين هناك، جراء محاولات "النظام" المستمرة لـ اقتحام المنطقة.

يشار إلى أن قوات "نظام الأسد" ما تزال تواصل خروقاتها في المنطقة "منزوعة السلاح"، ولم تتوقّف منذ بدء سريان الاتفاق الذي توصّلت إليه تركيا وروسيا في مدينة سوتشي الروسية، يوم الـ 17 مِن شهر أيلول الماضي، رغم تأكيد تركيا باستكمال سحب السلاح الثقيل التابع لـ الفصائل في المنطقة.

شارك برأيك

أشهر الوسوم