ضحايا جلهم أطفال في غارات جوية على ريف إدلب

قصف جوي لطائرات النظام على مدرسة ابتدائية في قرية الموزرة جنوب مدينة أريحا (الدفاع المدني السوري)
تلفزيون سوريا - متابعات

قضى طفل وأصيب سبعة مدنيين آخرين معظمهم أطفال اليوم الأربعاء في قصف جوي لطائرات النظام على قرية الموزرة جنوب مدينة أريحا التابعة لمحافظة إدلب الخاضعة لاتفاق خفض التصعيد.

وقالت فرق الدفاع المدني بأن غارة جوية لطائرات النظام الحربية استهدفت بصاروخين مدرسة ابتدائية وملعب كرة السلة في القرية مما أدى لسقوط طفل وإصابة سبعة آخرين.

وأضافت فرق الدفاع المدني بأن عناصر الدفاع المدني توجهوا إلى مكان القصف وقاموا بإسعاف المصابين إلى المشفى وتفقد المكان وتأمينه.

 

 

وأفاد ناشطون بأن طائرات النظام شنت عدة غارات استهدفت كل من محيط بلدة رامي والناجية وكندة بريف إدلب، بالإضافة لبلدات الزيارة وزيزون بريف حماة.

وكانت طائرات النظام قد شنت خلال اليومين الماضيين غارات جوية على مدن وبلدات في ريف إدلب، ترافقت مع قصفٍ مدفعي وصاروخي مصدرها مواقع "النظام" شمال محافظة اللاذقية المجاورة.

وتسبب القصف والغارات الجوية بسقوط 6 مدنيين بالإضافة لإصابة 31 آخرين جميعهم من المدنيين.

يشار إلى أن كامل محافظة إدلب مشمولة باتفاق "تخفيف التصعيد" المتفق عليه بين روسيا وتركيا وإيران ضمن محادثات "أستانا" حول سوريا، ورغم نشر تركيا بداية شهر تشرين الأول من العام الفائت، نقاط المراقبة واستكمالها لـ 12 نقطة منتصف شهر أيار الفائت، إلّا أن المدينة وريفها ما تزال تتعرض لـ قصفٍ جوي ومدفعي لـ روسيا (ضامن الاتفاق) والنظام.

شارك برأيك

أشهر الوسوم