شوارع شبه خالية وقتلى.. العصيان المدني يبدأ في السودان

متظاهر يرفع علم السودان في العاصمة الخرطوم (رويترز)
تلفزيون سوريا - وكالات

بدأ اليوم الأحد "العصيان المدني الشامل" بمعظم المدن والبلدات في السودان، استجابة لدعوة المعارضة السودانية بعد توقف المفاوضات مع المجلس العسكري الانتقالي.

وبث "تجمع المهنيين السودانيين" على صفحته في فيسبوك تسجيلات مصورة تظهر الشوارع خالية من المارة، إضافة إلى إغلاق المحال التجارية والمدارس والجامعات في عدد من المدن والبلدات في أنحاء البلاد.

وأفاد شهود عيان لوكالة لأناضول، أن هناك إغلاقا شبه كامل للبنوك ومراكز الكهرباء والمقاهي، كما قام محتجون بإغلاق شوارع في مدن الخرطوم وأم درمان وبحري (العاصمة السودانية)، بالحواجز والمتاريس.

وحسب الشهود، تحولت الخرطوم إلى ثكنة عسكرية بعد انتشار واسع للجيش وقوات الدعم السريع والأمن والشرطة في الشوارع الرئيسية.

وأشار الشهود، إلى أن القوات الأمنية تعمل على إزالة المتاريس التي أقامها المحتجون، بالاستعانة بآليات ثقيلة لنقل الحجارة الكبيرة إلى أماكن بعيدة، تخوفا من إعادتها مرة أخرى.

وفي سياق متصل أعلنت لجنة طبية نقابية تابعة للمعارضة السودانية ارتفاع ضحايا احتجاجات اليوم الأحد إلى 4 قتلى برصاص من وصفتهم بـ"ميليشيا الجنجويد"؛ في إشارة إلى "قوات الدعم السريع".

وأضافت أنه بذلك "يرتفع عدد الشهداء الذين تم حصرهم إلى 118 شهيدا" منذ فض اعتصام الخرطوم الإثنين الماضي.

ورحّبت المعارضة السودانية بالوساطة التي أجراها رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد علي بينهم وبين المجلس العسكري الانتقالي الذي أبدى انفتاحه على التفاوض مع قوى المعارضة.

إلا أن المعارضة اشترطت اعتراف المجلس العسكري بمسؤولية فض الاعتصام وإجراء تحقيق دولي في الواقعة التي أسفرت عن مقتل العشرات.

ودعت المعارضة السودانية إلى عصيان مدني شامل بهدف إسقاط المجلس العسكري ودفعه لتسليم مقاليد الحكم إلى سلطة مدنية.

شارك برأيك

أشهر الوسوم