روسيا ترفض مشاركة لاعبين "غير قانونيين" شمال سوريا

اجتماع يضم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ووزير الخارجية سيرغي لافروف والدفاع سيرغي شويغو (رويترز)
تلفزيون سوريا - وكالات

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن بلاده ترفض مشاركة "لاعبين غير قانونيين" في الشأن السوري، في إشارة إلى المنطقة الآمنة المزمع تشكيلها شمال سوريا.

وأوضح لافروف خلال مؤتمر صحفي في ختام قمة ميونيخ للأمن، أن تدخل لاعبين غير قانونين فيما يخص "المنطقة الآمنة" شمال سوريا سيؤدي إلى نتائج عكسية على الملف السوري.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترمب قد اقترح مؤخرا إنشاء منطقة آمنة عقب قراره بسحب قوات بلاده من شمال شرق سوريا، وهو ما أيدته تركيا التي طالبت بوجود قواتها فقط هناك، مشيرة إلى أنها تواصل مناقشة هذه القضية مع واشنطن وموسكو.

السيناتور الجمهوري ليندسي غراهام، كان قد كشف في مؤتمر ميونخ أمس، أن ترمب سيطلب من قادة دول أوروبية إرسال قوة عسكرية من أجل إنشاء منطقة آمنة شمال سوريا، ضمن ما سماه "استراتيجية ما بعد داعش".

وأعلن ترمب في التاسع عشر من كانون الأول الماضي، سحب قوات بلاده من سوريا دون تحديد جدول زمني، الأمر الذي أدى إلى انتقادات من قبل حلفاء واشنطن في التحالف الدولي لمحاربة تنظيم الدولة.

وفي أواخر الشهر الماضي، اتفق المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالن مع مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون على التعاون فيما يتعلق بتشكيل المنطقة الآمنة شمال سوريا، ومواصلة التنسيق بين البلدين بعد الانسحاب الأميركي من سوريا.

شارك برأيك

أشهر الوسوم