روسيا تتهم الفصائل بقصف نقطة المراقبة التركية

دورية تركية في سوريا (إنترنت)
تلفزيون سوريا - وكالات

قالت وزارة الدفاع الروسية إن "جبهة النصرة" قصفت نقطة المراقبة التركية في إدلب، وذلك بعد ساعات من اتهام تركيا لقوات النظام بالحادثة.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن وزارة الدفاع الروسية أن "التنظيمات الإرهابية"، رفضت وقف إطلاق النار الذي أعلنته روسيا واستمروا بالإطلاق "المكثف باستخدام المدفعيات".

وأضافت الوزارة "في ليلة 13 يونيو 2019 أطلق الإرهابيون النار من المدفعية على نقطة مراقبة تابعة للجيش التركي موجودة في منطقة جبل زاوية في محافظة إدلب".

كما أشارت إلى أن "سلاح الجو الروسي شن 4 غارات في إدلب وفق الإحداثيات التي قدمها الجانب التركي"، مضيفة أن "القيادة التركية توجهت بطلب إلى مركز المصالحة الروسي بسوريا للمساعدة في توفير الأمن لعسكرييها وشن ضربات على مواقع الإرهابيين" في إدلب.

وتابعت الوزارة "طبقًا للإحداثيات التي أشار إليها الجانب التركي، فقد نفذت طائرة القوات الجوية الروسية أربع هجمات بالقنابل…ونتيجة لذلك تم القضاء على تجمعات كبيرة من المسلحين ومواقع للمدفعية الميدانية".

وذكرت  وزارة الدفاع التركية في وقت سابق اليوم إن قوات النظام هاجمت نقطة مراقبة تركية في محافظة إدلب بسوريا، في هجوم اعتبرته متعمدا وتضمن استخدام 35 قذيفة هاون.

وأضافت الوزارة في بيان أن ثلاثة جنود أتراك أصيبوا بإصابات طفيفة في الهجوم ولحقت أضرار ببعض المعدات والمنشآت. وذكرت أن أنقرة قدمت احتجاجات لموسكو بشأن الواقعة.

شارك برأيك

أشهر الوسوم