حصيلة الضحايا المدنيين في قصف النظام على إدلب يوم أمس

غارات جوية على بلدات جنوبي إدلب (إنترنت)
تلفزيون سوريا - خاص

بلغت حصيلة القتلى في محافظة إدلب يوم أمس الجمعة خمسة أشخاص بينهم طفل وامرأة، جراء عشرات الغارات الجوية والصواريخ التي ضربت مناطق عدة.

وقُتل ثلاثة مدنيين وأصيب ستة آخرون في قرية الزيادية في ريف جسر الشغور، غربي إدلب، بعد أن استهدفتها قوات النظام براجمات الصواريخ.

واستهدفت طائرات النظام بلدة كفرعويد بريف إدلب الجنوبي بـ 8 غارات جوية، ما أدى إلى مقتل رجل وإصابة أربعة آخرين، بينهم متطوعان من الدفاع المدني كانا يعملان على إسعاف المصابين.

 

 

وفي الريف نفسه، قضى شخص وأصيب طفل في مخيم حرش بينين، الذي قصفه النظام بغارتين من الطيران الحربي، كما نتج عن القصف حريق عملت فرق الدفاع المدني على إخماده. وأصيبت امرأة في بلدة احسم جراء غارة جوية.

وطال القصف الجوي والصاروخي يوم أمس الجمعة حرش معرة النعمان بغارتين جويتين، ومدينة خان شيخون بـ10 غارات بعضها بأربعة صواريخ دفعة واحدة نتج عنها حريق، وسفوهن بغارتين إحداهما بالقنابل العنقودية أدت لنشوب حريق في حقول المزارعين، والفقيع بثلاث غارات، وحيش بغارتين. خلّفت هذه الغارات دماراً كبيراً في منازل المدنيين وممتلكاتهم.

وقصفت قوات الأسد أيضاً قرية عابدين بـ 40 صاروخاً  من نوع راجمة، والقصابية بـ 60 صاروخاً، ومدايا بـ 20 صاروخاً، والمنطار بـ 20 صاروخاً.

وفي ريف حماة الشمالي استهدفت طائرات النظام مدينتي كفرزيتا واللطامنة وقرية لطمين، دون ورود أنباء عن سقوط ضحايا بين المدنيين.

كلمات مفتاحية

شارك برأيك

أشهر الوسوم