جاويش أوغلو: تركيا وروسيا ملتزمتان باتفاقهما بخصوص إدلب

مولود جاويش أوغلو وزير الخارجية التركي (الأناضول)
تلفزيون سوريا - وكالات

أكد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو على التزام بلاده وروسيا بتنفيذ اتفاقهما بخصوص محافظة إدلب شمال غرب سوريا.

وقال جاويش أوغلو في تصريحات لقناة "إن تي في" التركية المحلية إن قضية الاتفاق حول إدلب تم طرحها خلال زيارة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الأخيرة إلى موسكو ولقائه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يوم الإثنين الماضي.

وأوضح أوغلو أن بلاده تدرك بأن تواصل الاشتباكات في سوريا يعرض العملية السياسية للخطر، مشددا على أن الرئيس التركي طلب من نظيره الروسي وقف انتهاكات نظام الأسد.

وشدد على أن أنقرة وموسكو متفقتان على ضرورة اتخاذ إجراءات مشتركة ضد مقاتلين إرهابيين، ومجموعات متطرفة في المنطقة، مشيراً إلى أن روسيا تحاول التمييز بين المنظمات الإرهابية والشعب، ووصف هذا الموقف بالسليم.

وتباع أوغلو حديثه "هذا هو همّنا في الأساس، هنالك إرهابيون يظلمون جميع الأقليات هناك، بما في ذلك الأكراد، ويجب الوقوف ضد هذا الظلم، ونعلم أن روسيا تبدي موقفاً حساساً فيما يتعلق بحزب العمال الكردستاني، ولكن ليس هنالك شيء ملموس، فالعناصر موجودة على الأرض".

واعتبر الوزير التركي أن من مصلحة روسيا إخراج المنظمات الإرهابية، وضمان عودة الأكراد في سوريا إلى بلادهم، وتحقيق الاستقرار في المنطقة لأن روسيا على حد قوله تريد البقاء في سوريا.

وأكد أوغلو في نهاية حديثه على أن تركيا وروسيا حريصتان على وحدة الأراضي السورية، وبالتالي من المهم في هذا الصدد عدم التعاون مع المنظمات الإرهابية؛ التي تريد تقسيمها.

 

شارك برأيك

أشهر الوسوم