تقرير حكومي: الاعتداءات على اللاجئين في ألمانيا ازدادت عنفاً

مظاهرة لليمين المتطرف في ألمانيا ضد سياسية الهجرة (AP)
تلفزيون سوريا- متابعات

قالت صحيفة "أوزنير بروكه تسايتونغ" الألمانية إن عدد الاعتداءات التي استهدفت أماكن إقامة اللاجئين ازادت بشكل مقلق في الربع الثالث من هذا العام.

وأشار الصحفية في تقرير نقلته (DW) أمس الأربعاء، إلى أن الشرطة الألمانية سجلت 37 اعتداء في الفترة ما بين شهري حزيران وأيلول الماضيين.

وقدمت الحكومة هذه الأرقام في تقرير للبرلمان الألماني، بعد مساءلة من حزب اليسار المعارض، وكشف التقرير عن أن الاعتداءات أصبحت أكثر عنفا من ذي قبل.

وأضاف التقرير الحكومي إنه في الفترة المذكورة تمّ تسجيل تسع إصابات بينما لم يتجاوز عدد الإصابات بين كانون الثاني وحزيران الماضيين سوى إصابة واحدة.

وقال المتحدث عن حزب اليسار أولا ييلبكه إنه قلق من أن تتجه الأمور نحو الأسوأ، وأوضح "مخطئ من يراهن على انخفاض متواصل لأعمال العنف ضد نزل اللاجئين".

وشهدت مدن ألمانية مؤخراً مظاهرات لليمين المتطرف تخللها أعمال عنف استهدفت الأجانب واللاجئين، قبل أن تقوم السلطات الألمانية بإنهائها، وذلك على خلفية مقتل شاب ألماني في مدينة كيمنتس على يد لاجئين.

وأكدت الشرطة الألمانية في آب الماضي انخفاض عدد الاعتداءات العنيفة على اللاجئين ومراكز إيواء طالبي اللجوء في ألمانيا خلال الستة أشهر الأولى من العام الجاري، وقالت إنها سجلت 704 حادث اعتداء خلال الفترة الممتدة من كانون الثاني 2018 إلى حزيران الماضي، وهو رقم أقل بثلثين من الحوادث المسجلة في نفس الفترة من العام الماضي حيث سجل فيها 1127 اعتداء.

وحسب إحصاءات الحكومة الألمانية دخل البلاد نحو مليون طالب لجوء منذ عام 2015 معظمهم من سوريا والعراق وأفغانستان، مروا عبر دول أوروبية للوصول إلى ألمانيا.

وتفيد الإحصائيات الرسمية الألمانية بأن 650 ألف لاجئ سوري دخلوا الأراضي الألمانية خلال موجات لجوء كان آخرها العام الماضي 2017 قبل إغلاق بعض الدول حدودها البرية وتشديد قوانين اللجوء لديها.

شارك برأيك

أشهر الوسوم