ترمب يعترف رسمياً بسيادة إسرائيل على الجولان السوري المحتل

الرئيس الأميركي دونالد ترمب يوقع على اعتراف واشنطن بسيادة إسرائيل على الجولان المحتل
تلفزيون سوريا - وكالات

وقع الرئيس الأميركي دونالد ترمب اليوم على اعتراف واشنطن بسيادة إسرائيل على الجولان السوري المحتل، وذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في العاصمة الأميركية واشنطن.

وقال ترمب إن أي اتفاق سلام في المستقبل يجب أن يحفظ ما سمّاه بحق إسرائيل في الدفاع عن نفسها من أية تهديدات، سواء من سوريا أو إيران.

كما أهدى ترمب القلم الذي وقع فيه مرسوم القرار لنتنياهو كتذكار.

وبعد التوقيع توالت ردود الأفعال الرافضة لهذا الاعتراف حيث أكدت الجامعة العربية أن اعتراف ترمب بسيادة إسرائيل على الجولان السوري المحتل باطل شكلاً ومضموناً.

واعتبرت الجامعة العربية أن قرار ترمب يعكس حالة من الخروج على القانون الدولي روحاً ونصاً، وتخصم من مكانة الولايات المتحدة الأميركية في المنطقة، بل وفي العالم.

وشددت على أن الإعلان الأميركي لا يغير من وضعية الجولان القانونية شيئاً، فالجولان أرضٌ سورية محتلة، ولا تعترف بسيادة إسرائيل عليها أية دولة.

أما الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، فقد أكد على أن وضع مرتفعات الجولان السورية المحتلة لم يتغير بموجب قرارات مجلس الأمن.

الاتحاد الأوروبي بدوره أعلن في بيان له عدم اعترافه بسيادة إسرائيل على الأراضي المحتلة منذ عام 1967، بما في ذلك مرتفعات الجولان.

كما استنكر وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو قرار ترمب الاعتراف بـ"سيادة" إسرائيل على الجولان المحتل، مشدداً على أن هذا القرار لن يشرعن أبدا عملية ضم إسرائيل لمرتفعات الجولان السورية المحتلة.

يذكر أن ترمب كان قد قال في تغريدة على تويتر يوم الخميس الماضي "حان الوقت بعد 52 عاماً، أن تعترف الولايات المتحدة بسيادة إسرائيل الكاملة على مرتفعات الجولان، التي تتسم بأهمية استراتيجية وأمنية بالغة لدولة إسرائيل، والاستقرار الإقليمي".

شارك برأيك

أشهر الوسوم