ترمب يطالب روسيا والنظام وإيران بوقف المذابح الجارية في إدلب

الرئيس الأميركي دونالد ترمب (إنترنت)
تلفزيون سوريا - وكالات

طالب الرئيس الأميركي دونالد ترمب روسيا ونظام الأسد وإيران، بوقف المذابح الجارية في محافظة إدلب السورية.

وقال الرئيس الأميركي في تغريدة له على مواقع التواصل الاجتماعي تويتر، إنه يسمع عن تنفيذ روسيا ونظام الأسد وبدرجة أقل إيران هجمات جهنمية في محافظة إدلب، ويسقط فيها دون تمييز الكثير من المدنيين الأبرياء.

وأضاف "العالم يراقب هذه المذبحة. ما الهدف منها؟ ما الذي ستحصلون عليه منها؟ توقفوا!".

ورد الكرملين اليوم الإثنين على انتقادات الرئيس الأميركي للتحرك العسكري لروسيا ونظام الأسد على إدلب، معتبراً استهداف المدنيين عملاً مبرراً.

وقال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين في رد على سؤال أحد الصحفيين عن انتقادات ترمب "إن المسلحين يستخدمون إدلب كقاعدة لشن الهجمات على أهداف مدنية وعسكرية"، واصفا ذلك بغير المقبول.

يذكر أن نظام الأسد وبدعم جوي روسي يواصل حملته العسكرية على أرياف إدلب وحماة مخلفاً مئات الضحايا المدنيين، بالإضافة لتهجير مئات آلاف المدنيين من المنطقة التي يقطنها نحو 4 ملايين شخص باتجاه الحدود السورية التركية.

شارك برأيك

أشهر الوسوم