تركيا: لا مشكلة في عقد اجتماعات بين المخابرات التركية والنظام

وزير الدفاع التركي خلوصي أكار ورئيس المخابرات هاكان فيدان في الكرملين في موسكو (رويترز)
تلفزيون سوريا - وكالات

قال عمر جليك المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية إنه لا توجد مشكلة في عقد اجتماعات بين وكالة المخابرات التركية ونظيرتها التابعة للنظام لوقف القتال في سوريا.

وجاءت تصريحات جليك أمس الأربعاء رداً على تقرير نشرته إحدى وسائل الإعلام التركية أفاد بوجود اتصالات رفيعة المستوى بين ممثلين كبار لتركيا والنظام.

ولم يؤكد عمر جليك المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية عقد أي اجتماع بين الجانبين، لكنه قال إن ذلك سيكون طبيعيا. وفق وكالة رويترز.

وقال جليك "وكالات المخابرات التابعة لنا وعناصرنا في الميدان (سوريا) بإمكانها عقد أي اجتماع تريده في الوقت الذي تراه مناسبا لتجنب وقوع أي مأساة إنسانية أو في ضوء بعض الاحتياجات".

ونقلت صحيفة آيدينليك التركية عن صحفيين التقَوا بالأسد قولهم إن لجنة سورية التقت مع رئيس المخابرات التركية هاكان فيدان.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد وصف الأسد بأنه إرهابي وقال في مناسبات عديدة على مدار الثماني سنوات الماضية إنه ينبغي على الأسد أن يرحل.

وقال وزير الخارجية التركية مولود جاويش أوغلو في كانون الأول إن تركيا وغيرها من الدول ستبحث إمكانية التعامل مع الأسد إذا فاز في انتخابات ديمقراطية. وفي شباط قال أردوغان إن بلاده تحافظ على اتصالات منخفضة المستوى مع النظام.

وتأتي تصريحات المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية في وقت تشن فيه روسيا وقوات النظام حملة عسكرية على إدلب والأرياف المتصلة بها، أسفرت عن مئات الضحايا وتهجير الآلاف، في خرق لاتفاق سوتشي الموقع بين موسكو وأنقرة والذي نصَّ على خفض التصعيد في المنطقة، التي تنتشر فيها 12 نقطة مراقبة عسكرية تركية.

شارك برأيك

أشهر الوسوم