تجدّد القصف الجوي والمدفعي على مدن وبلدات إدلب وحماة

انتشال القتلى والجرحى من تحت الأنقاض في بلدة جنوبي إدلب (إنترنت)
تلفزيون سوريا - خاص

تستمر قوات النظام وروسيا اليوم الأربعاء بقصف مدن وبلدات إدلب وحماة، في وقت تمكّنت فيه الفصائل من تدمير قاعدتي م/ د لقوات النظام في المعركة الجارية شمالي حماة.

وأفاد مراسل تلفزيون سوريا بأن قصف النظام بالطيران والمدفعية استهدف مدن كفرزيتا واللطامنة ومورك بريف حماة الشمالي، وبلدات الأربعين والصياد ولطمين والجبين والكبارية وحصرايا.

أما في ريف إدلب فقد طال القصف الجوي والمدفعي مدينة كفرنبل وبلدات معرة حرمة وترملا، دون أنباء عن ضحايا مدنيين.

من جهته ارتفع عدد القتلى المدنيين في إدلب جراء القصف الجوي والمدفعي يوم أمس إلى 10 مدنيين بينهم طفل وثلاثة نساء، حيث قضى 7 مدنيين في قرية كفرعين وامرأتان في بلدة حاس وطفل في قرية طبيش. كما أُصيب 13 آخرين في مدن وبلدات متفرقة من المحافظة.

وتستمر الاشتباكات بين قوات النظام والفصائل العسكرية في ريف حماة الشمالي، وأعلنت الجبهة الوطنية للتحرير تدمير قاعدة إطلاق صواريخ للنظام ( م/ د) على حاجز المنشرة في بلدة كرناز، في حين أكّد ناشطون تدمير قاعدة ثانية أيضاً. ودمّرت الجبهة الوطنية نقطة حراسة (دشمة) لقوات النظام في حاجز الحماميات بصاروخ مضاد للدروع.

وتركزت الاشتباكات اليوم في بلدات تل ملح والجبين والقصابية، دون أن تتمكن قوات النظام من إحراز أي تقدم، رغم القصف الجوي والصاروخي المكثف على البلدات التي سيطرت عليها الفصائل خلال الأسبوع الفائت.

شارك برأيك

الأكثر مشاهدة

أشهر الوسوم