بسبب حجابها..مسلمة تتعرض للعنصرية في ألمانيا والمحكمة تنصفها

الصورة(إنترنت)
تلفزيون سوريا - متابعات

أصدرت محكمة العمل في ولاية برلين الألمانية حكما يلزم حكومة الولاية بدفع تعويض لمدرسة مسلمة إثر رفض توظيفها في مدرسة بسبب ارتدائها للحجاب.

وقال متحدث باسم المحكمة أمس الثلاثاء، إن المحكمة قضت بصرف قيمة راتب شهر ونصف الشهر للمعلمة أي ما يعادل 5159 يورو، مؤكدا أن حجابها كان السبب في رفض توظيفها.

المعلمة أرادت الانتقال من مجال عمل آخر للعمل في وظيفة بمدرسة ثانوية أو مدرسة مهنية، ورفضت المدرسة المهنية طلب توظيف المعلمة، لأن المدارس الخاصة لا تخضع لقانون الحيادية بخلاف المدارس العامة.

إدارة المدرسة المهنية بررت رفضها بوجود متقدمين آخرين أفضل وأنسب من المعلمة المسلمة، بينما لم تتلق المعلمة تبريرا من المدرسة الأخرى.

واعتبرت المحكمة الرفض ممارسة تنطوي على تمييز عنصري على أسس دينية، مشيرة إلى أن محادثة التقدم إلى الوظيفة دارت من البداية حول الحجاب الذي ترتديه المعلمة. 

ويحظر قانون الحيادية المعتمد في العاصمة الألمانية برلين ارتداء العاملين في القطاع العام للرموز الدينية خلال أوقات العمل. 

 

 

شارك برأيك

أشهر الوسوم