المعارضة تطلق عملية عسكرية واسعة في ريف حماة وتسيطر على بلدتين

تلفزيون سوريا - خاص

أطلقت فصائل المعارضة اليوم الخميس، عملية عسكرية واسعة النطاق ضد قوات النظام والمليشيات الموالية لها، في عدة محاور من ريف حماة.

وأفاد مراسل تلفزيون سوريا بأن فصائل المعارضة سيطرت خلال العملية العسكرية على بلدتي تل جبين وتل ملح في ريف حماة الشمالي الغربي.

وأضاف المراسل أن الرائد جميل الصالح قائد جيش العزة هو من يقود المعركة.

كما تحدثت الجبهة الوطنية للتحرير عن انهيارات في صفوف قوات النظام، وأنباء عن انسحاب القاعدة الروسية من ريف حماة الغربي، جراء هجوم الفصائل.

وأعلن جيش العزة على معرفاته الرسمية أنه استهدف ثلاث مجموعات لميليشيات تابعة لروسيا وإيران على جبهة تل ملح، بصواريخ مضادة للدروع، مما أدى إلى مقتل وجرح العشرات من عناصر المليشيات.

من جانبها واصلت قوات النظام وروسيا غاراتها الجوية وقصفها المدفعي والصاروخي على مدن وبلدات ريفي إدلب وحماة.

واستهدف الطيران الحربي الروسي كلاً من قرى وبلدات خان شيخون وحصرايا ودير سنبل والزكاة، بينما شن الطيران الحربي التابع للنظام غارات على كفرزيتا ولطمين وقرية الأربعين وتلعاس.

كما طال القصف المدفعي والصاروخي لقوات النظام كلاً من قرى ومدن وبلدات اللطامنة ولطمين وخان شيخون وأبو رعيدة وترملا وحصرايا والزكاة.

شارك برأيك

أشهر الوسوم